Tuesday, January 13, 2015

لا للإرهاب


بالتأكيد لا للإرهاب..
و لا جديد في ذلك..
الجديد القديم انه لا يوجد تعريف واضح و محدد للإرهاب..
الجديد القديم انه يوجد أسلوب متعمد في تجاهل هذا التحديد..
الجديد القديم انه يوجد أسلوب متعمد في خلط القتل ذي الاصرار المترصد مع القتل العشوائي..
ربما لأن الجميع إرهابيون..
ربما لأن الكل إرهابي..
نضع علامات استفهام حتى يتيقن القارئ أنهما سؤالان و ليسا استنتاجين..
فلا ندخل في دائرة الإرهاب الفكري!..
و ما ادراك ما الارهاب الفكري!..
قناعتي أن الحرية التزام..
قناعتي أن المِهَنية لها قيودها..
لا أستطيع قبول أن استفزاز الآخرين يدخل في نطاق الحرفية..
ناهيك عن احترام الذات..
لا أستطيع هضم فكرة أن على الآخرين تغيير ما يستفزهم ليصيروا مثل من مثل و ليسوا كما هم..  آخرين..
يوجد شئ ما خطأ هنا.. و هو واضح للموضوعيين..
على آية حال..
قل لا للإرهاب..

Saturday, January 10, 2015